المفعول المطلق وأنواعه : تعريف ، إعراب ، أمثلة واضحة

المفعول المطلق وأنواعه ، موضوع جديد سنتعرف فيه على قواعد المفعول المطلق مع أمثلة واضحة ومبسطة كما عودناكم دائما .

ما هو المفعول المطلق ؟

 

تأمل الجمل الآتية :

– لعب الولد لعبا .

– جرى العداء جريا سريعا .

– ضرب المعلم التلميذ ضربا .

تجد أن الكلمات ( لعبا – جريا – ضربا ) أسماء منصوبة ، وإذا ضاهينا هذه الكلمات بالفعل الذي في جملتها ، رأينا أنها تشتمل على حروف هذا الفعل .

وإذا بحثنا في معنى هذه الكلمات ، وجدنا أنها أضافت للجملة معنى جديدا ، فإن ( لعب الولد لعبا ) أقوى من ( لعب الولد ) ، لأننا نريد أن نفهم السامع أن الولد لعب حقيقة ، وأنه يجب ألا يشك في ذلك ، فكلمة ( لعبا ) أكدت المعنى مطلقا وبدون قيد ، وسيأتي لاحقا أنها تبين العدد والنوع ، ويسمى هذا الاسم بـ : المفعول المطلق .

تعريف المفعول المطلق

 

المفعول المطلق اسم – نكرة – مصدر – منصوب موافق للفعل في لفظه ويجيء بعد الفعل لتأكيده ، أو لبيان نوعه أو عدده .

 

أمثلة على المفعول المطلق

 

– خطف الثعلب الدجاجة خطفا 

– يشرب الطفل اللبن شربا 

– سمعت الصوت سماعا

– يثب النمر وثوب الأسد 

– جرى خالد جريا سريعا

– أكل علي أكلتين 

– تدور الأرض دورة في اليوم

 

أنواع المفعول المطلق مع الأمثلة

 

تأمل الكلمات التي تحتها خط في الجمل أعلاه :

هي أسماء منصوبة . تسمى مصادر .

حاول أن تعرف من أين أخذت هذه المصادر ؟

أخذت من الأفعال التي سبقتها : ( خطف خطفا – يشرب شربا – يثب وثوبا – جرى جريا – أكل أكلتين – تدور دورة ) .

هذه المصادر ستجد أنها أضافت معنى جديدا للأفعال التي اشتقت منها .

كيف ؟

لنأخذ مثلا جملة : خطف الثعلب الدجاجة خطفا .

لو قلنا : خطف الثعلب الدجاجة ، فسنفهم أن الثعلب قد خطف الدجاجة حقا ، وأنه لا يجب أن نشك في ذلك ، لكن كلمة خطفا أكدت المعنى .

–  يثب النمر وثوب الأسد

لو قلنا : يثب النمر ، ونسكت ، فلا يفهم السامع إلا حصول الوثوب من النمر . ولكن إذا قلنا بعد ذلك : وثوب الأسد ، فسيفهم السامع نوع هذا الوثوب .

– تدور الأرض دورة في اليوم

لو قلنا : تدور الأرض ، فسنعرف أنه حصل من الأرض دوران دون أن نعرف عدد مرات دورانها ، فإذا أضفنا إلى الجملة ( دورة في اليوم ) عُرف هذا العدد .

لذا فإن أنواع المفعول المطلق تأتي إما لتأكيد الفعل ، أو بيان نوعه أو عدده .

ما ينوب عن المفعول المطلق

 

قد يحذف المفعول المطلق وينوب عنه ما دل :

1 – على معناه

مثال : سرتُ هرولة ، أي سرت سيرا هرولة .

2 – على بيان عدده

مثال : فزنا بالمباراة مرتين ، أي فزنا فوزتين .

3 – على الإشارة إليه

مثال : ركض ذلك الركض .

4 – على صفته

مثال : صفق الجمهور كثيرا ، أي صفق الجمهور تصفيقا كثيرا .

5 – على آلته

مثال : ضربته سكينا ، أي ضربته ضربا بالسكين .

6 – لفظ كل و بعض إذا أضيفتا إلى مصدر الفعل .

مثال : تعلّم بعض التعلم .

– صمد شعبنا كل الصمود .

 

اعراب المفعول المطلق

 

– سمعت الصوت سماعا

سمعت : فعل ماض مبني على السكون ، والتاء : ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل

الصوت : مفعول به منصوب بالفتحة الظاهرة في آخره

سماعا : مفعول مطلق منصوب بالفتحة الظاهرة في آخره

– درتُ حول الملعب دورتين

درت : فعل ماض مبني على السكون ، والتاء : ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل

حول : مفعول فيه منصوب بالفتحة الظاهرة في آخره وهو مضاف

الملعب : مضاف إليه مجرور بالكسرة الظاهرة في آخره

دورتين : مفعول مطلق منصوب بالياء والنون لأنه مثنى .

– إنّ نجاحَك نجاحا باهرا أمر مفرح

إن : حرف توكيد ونصب

نجاحك : اسم إن منصوب بالفتحة الظاهرة في آخره ، والكاف : ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر بالإضافة

نجاحا : مفعول مطلق منصوب بالفتحة الظاهرة في آخره

باهرا : نعت منصوب بالفتحة الظاهرة في آخره

أمر : خبر إن مرفوع بالضمة الظاهرة في آخره

مفرح : نعت مرفوع بالضمة الظاهرة في آخره

 

أمثلة على المفعول المطلق من القرآن الكريم

 

– يقول تعالى : ‘ وكلم الله موسى تكليما ‘ ( النساء 164 ) .

كلم : فعل ماض مبني على الفتحة الظاهرة في آخره

الله : لفظ الجلالة فاعل مرفوع بالضمة الظاهرة في آخره

موسى : مفعول به منصوب بالفتحة المقدرة على الألف منع من ظهورها التعذر

تكليما : مفعول مطلق منصوب بالفتحة الظاهرة في آخره

– يقول تعالى : ‘ فَأَخَذْنَاهُمْ أَخْذَ عَزِيزٍ مُّقْتَدِرٍ ‘ ( القمر 42 ) .

أخذناهم : فعل ماض مبني على السكون ، ونا : ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل ، والهاء : ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به ، والميم لجماعة الذكور العقلاء حرف مبني على السكون لا محل له من الإعراب

أخذ : مفعول مطلق منصوب بالفتحة الظاهرة في آخره وهو مضاف

عزيز : مضاف إليه مجرور بالكسرة

مقتدر : نعت مجرور بالكسرة

– يقول تعالى : ‘ فدكتا دكة واحدة ‘ ( الحاقة 14 )  .

دكتا : فعل ماض مبني للمجهول مبني على الفتحة الظاهرة في آخره والتاء للتأنيث حرف مبني على السكون لا محل له من الإعراب والألف ألف الإثنين ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع نائب فاعل .

دكة : مفعول مطلق منصوب بالفتحة الظاهرة في آخره

واحدة : نعت منصوب بالفتحة الظاهرة في آخره

– يقول تعالى : ‘ فَلَا تَمِيلُوا كُلَّ الْمَيْلِ ‘ ( النساء 129 )

لا : حرف نهي وجزم مبني على السكون لا محل له من الإعراب

تميلوا : فعل مضارع مجزوم بلا وعلامة جزمه حذف النون من آخره لأنه من الأفعال الخمسة والواو ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل والألف حرف مبني على السكون لا محل له من الإعراب

كل : نائب مفعول مطلق منصوب بالفتحة الظاهرة في آخره وهو مضاف

الميل : مضاف إليه مجرور بالكسرة

 

أمثلة عن المفعول المطلق في الشعر

 

تألى ابن أوس حلفة ليردني  *  إلى نسوة كأنهن مفائد

حلفة : مفعول مطلق والفعل العامل فيه من معناه لا من لفظه .

وقد يجمع الله الشيئين بعدما  *  يظننان كل الظن أن لا تلاقيا

كل : مفعول مطلق نائب عن المصدر .

يعجبه السخون والبرود  *  والتمر حبا ماله مزيد

حبا : مفعول مطلق نصب بعامل من معناه .

فصبرا في مجال الموت صبرا  *  فما نيل الخلود بمستطاع

صبرا : مفعول مطلق حذف فعله وهو الأمر ( اصبر ) .

 

تمارين حول المفعول المطلق

 

1 – استخرج من العبارة الآتية كل مفعول مطلق ، وعين ما كان منه مؤكدا لفعله ، وما كان مبينا لنوعه ، أو عدده .

تثور البراكين في بعض الجهات ثورانا شديدا ، فتهدم المنازل هدما ، وتدك المباني دكا ، وتقذف النيران قذفا مستمرا ؛ فيخاف السكان خوفا عظيما ، فلا تسمع غير نساء تصيح صياحا ، وأطفال تصرخ صراخا ، ولا ترى إلا رجالا نكبهم الدهر نكبتين .

2 – ضع مفعولا مطلقا في كل جملة من الجمل الآتية :

– يفيض النهر …

– نهق الحمار …

– ابتعد عن الشر …

– سارت السيارة …

– نظف حذاءك …

3 – أجب بصحيح أم خطأ :

– المفعول المطلق من المرفوعات في الكلام العربي .

– ياتي المفعول المطلق في الجمل لتأكيد معنى الفعل .

– يعد المفعول المطلق اسما .

4 – أعرب ما يلي :

– وقف الشرطي وقوف النشاط .

– لا تخافي خوف الجبناء .

مراجع ومصادر :

– قصة الإعراب ( أحمد الخوص ) .

شرح الاجرومية باب المفعول المطلق .

2 تعليقان

  1. شكرا استفدت كثيرا من هذه المعلومات ⁦❤️⁩

  2. الموسوعة رائعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *