رواية البؤساء : رائعة فكتور هوجو الخالدة

تعد رواية البؤساء أشهر رواية في القرن التاسع عشر ، لمؤلفها الفرنسي فكتور هوجو ، وتدور في قالب درامي يجسد مرحلة قاتمة السواد ، عاشها الفرنسيون بعد سقوط نابليون ، وفشل الثورة ضد الملك فيليب .

ويجسد هذه المعاناة بطل الرواية السجين جان فالجان ، والذي يتقاسم آلامه وأحلامه مع مجموعة من البائسين ، حيث شكلوا خلطة أعطت لهذه الرواية بعدا رائعا ومميزا ، جعل الحبكة القصصية مليئة بالمفاجئات والأحداث المثيرة الدرامية .

قال عنها الروائي الروسي تولستوي : ” إنها أعظم قصة إنسانية في العالم ” .