الأربعاء 28 فبراير 2024

موقع عباراتي المكان الأمثل لشعور أعمق ومعلومة أدق: تعرف على خدمات الموقع ومؤسسه

تم التحديث في: 2023-07-22

التأثير على المشاعر واستثارتها فن لا يجيده سوى القادر على استخدام الكلمات والعبارات بتشكيلها على هيئة أسطر تحتوي في ثناياها على مشاعر مختلفة بشدة متفاوتة, يبحث الكثيرون عن مثل هذه العبارات عبر الإنترنت.

يعد موقع عباراتي مثالاً وافيًا على تقديم أجمل العبارات القصيرة والقصائد بما يغطي عدد لا بأس به من المواضيع الحياتية على سبيل المثال حالات الواتس اب والأذكار والأدعية وغيرها.

في هذا السياق, يمكن الاطلاع على ماهية موقع عباراتي وما المجال الذي يقدم به الخدمات, إضافةً إلى إلقاء نظرة على رجل الأعمال صاحب مؤسسة التقنية للمعلومات في جدة والخدمات التي يقدمها من خلال موقع عباراتي.

 

موقع عباراتي


موقع عباراتي: موقع رائد في تقديم مقالات عربية بجودة عالمية

بدأَتْ عملية الكتابة والنشر على موقع عباراتي (my words) في منتصف عام 2023؛ لذا فالمَوقع حديث الإنشاء.

يقدم موقع عباراتي مقالاتٍ في مختلف المجالات منها الأدبية والتي تختص بتقديم القصائد ومنها خدمات زخرفة الأسماء سواء العربية أو الانجليزية وأسماء الألعاب, هذا وبالإضافة إلى كتابات وعبارات عن حالات الواتس أب, وعبارات التهنئة والحديث عن الأم والأهل.

جميعها كلمات قوية في التعبير, مجتمعة في أسطر من أجمل العبارات القصيرة عن الحياة للتعبير عن المشاعر, والاطلاع على المعلومات القيِّمَة والتي يمكن لأي زائر لموقع عباراتي عرضها في صفحته الخاصة.

تم تقديمها على يد كتَّابٍ مختلفي الفكر ومتنوعي الثقافة؛ لتخرج في الهيئة النادرة من نوعها. عباراتٍ تلمس بكل الراحة والتأثر مشاعر القارئ, مما يدفعه لتكرار الزيارات والإشارة لموقع عباراتي كأحد أفضل المواقع التي يفضلها للقراءة وإيجاد عبارات في عديد من المجالات عبر استخدام خانة البحث للوصول الأسرع.

يأْمَل أصحاب الموقع والقائمين على عملية الكتابة, مشاركة الكتّاب المهرَة بصِيَاغِة إبداعاتهم والأسلوب الفريد في التعبير عن المشاعر, والتمتع بمهارة عالية في الوصف والإمكانية على التأثير. حيث يمكن الإقرار بأن هذا سيمثل مساعدة كبيرة على تطوير ونمو الموقع بهم ومعهم. مع موقع عباراتي تمتّع بشعور واستفِد بمعلومة.

 

من هو مؤسس موقع موقع عباراتي؟

 

رائد الأعمال حسين عوض المالكي صاحب مؤسسة تقنية المعلومات هو المؤسس الرئيسي لموقع عباراتي الذي تم إنشاؤه في منتصف عام 2023، ومقرّ التأسيس هو المملكة العربية السعودية في جَدّة.

بالنظر إلى المجال الذي يختصّ به الموقع، وهو المجال الأدبي والقصصي، يتم من خلاله نشر كتابات لأمْهَر الكتّاب ضمن المؤسسة؛ بهدف تقديم محتوى ثري بالمعلومات وكلمات وعبارات في كثير من مجالات الحياة المختلفة.

يمكن الإشارة إلى أن رجل الأعمال حسين عوض المالكي، يولّي اهتمامًا كبيرًا فيما يخص العرض النصّي وتقديم معلومة والتأثر بشعور، كذلك اهتمامه بالتقنيات الحديثة ويظهر هذا جليًا في إنشائه للموقع.

الهدف الأسمى من إنشاء رائد الأعمال حسين عوض المالكي صاحب مؤسسة تقنية المعلومات، هو كونه يهدف وبشكل مُرَكَّز إلى نشر المعلومات والقصص وأجمل العبارات القصيرة في مختلف مجالات الحياة بناءً على ما يستميل الباحثين في هذا العصر، معتمدًا على فن مشافهة الجمهور الفن الكتابي الذي يناسب هذه العبارات.

 

ما الخدمات الإدارية التي تقدمها مؤسسة حسين عوض المالكي لتقنية المعلومات؟

 

تعد مؤسسة حسين عوض المالكي لتقنية المعلومات المعنيّة بافتتاح المواقع الإلكترونية والتي تثري المحتوى العربي بالخِدمات والمميزات الإلكترونية فقط.

من هذه الخدمات كونها تقدم خدمة زخرفة الأسماء العربي منها والانجليزي، وأسماء الألعاب والرموز داخلها، بعدد كبير من خيارات الزخرفة، كما تقدم خدمات الجاهزة للنسخ من الأسماء والرموز، والعديد من المميزات الأخرى.

حازت شركة تقنية معلومات المؤسس حسين عوض المالكي على شهادة موثَّقَة في المركز السعودي للأعمال برقم التوثيق، مما يعني أن المواقع الإلكترونية الناشئة حازت على مصداقية وثقة متابعيها وزوارها.

يأمل المؤسس حسين عوض المالكي إلى تطوير ونمو موقع عباراتي, واستقبال الكُتّاب العرب الجدد لعرض كتاباتهم وإبداعاتهم في كتابة القصص ونقل القصائد بهدف توصيل عباراتهم وصدق كلماتهم إلى أكبر نطاق عربي.

رقم التوثيق للمؤسسة في المركز السعودي للأعمال: 0000023103

 

الخاتمة

يسعى مؤسس وكتّاب موقع عباراتي إلى تحقيق الريادة بهذا الموقع الناشئ هدفًا لضم مجموعة من محبي الكتابة المبدعين ونشر ابتكاراتهم على نطاق أوسع بدءً من المملكة العربية السعودية وتقديم عبارات وكلمات ورسائل يمكن تشبيهها بالألحان الرنانة وتأمل المؤسسة إلى ضم عدد كبير من الأقسام في الموقع مستقبلاً.

عن Amjad Bora

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *